الخلايا الجذعية : STEM Cells

روميسة
مشاركات: 4258
اشترك في: الأربعاء فبراير 14, 2018 4:55 pm
اتصال:

الخلايا الجذعية : STEM Cells

مشاركة بواسطة روميسة » الاثنين يناير 21, 2019 12:25 pm

ما هي الخلايا الجذعية؟
خلايا غير متمايزة لكائن متعدد الخلايا وهذه الخلايا قادرة على التطور إلى العديد من أنواع الخلايا المختلفة في الجسم خلال الحياة المبكرة والنمو.
بمعني؟!

هي تعمل كنوع من نظام الإصلاح الداخلي ، حيث ان هذه الخلايا غير متمايزة وتقسم دون حدود لتجديد خلايا أخرى لشخص أو حيوان حي. عندما تنقسم خلية جذعية ، فإن كل خلية جديدة لديها القدرة إما أن تظل خلية جذعية أو تصبح نوعًا آخر من الخلايا ذات وظيفة أكثر تخصصًا ، مثل خلية عضلية ، أو خلية دم حمراء ، أو خلية دماغية.
ما أهميتها؟!!

تتميز الخلايا الجذعية عن أنواع الخلايا الأخرى بخاصيتين مهمتين:
1- إنها خلايا غير متخصصة قادرة على تجديد نفسها من خلال الانقسام الخلوي.
2- ثانياً ، في ظل ظروف معينة ، يمكن جعلها تتحول لتصبح خلايا نسيجية اخري، لها وظائف خاصة. حيث انها تتحول لخلايا اخري لاستبدال الخلايا التالفة او تزرع محل خلايا استئصلت لتعويض مكانها.

أين يمكن زرعها؟
يمكن زرعها في بعض الأعضاء ، مثل الأمعاء ونخاع العظام، حيث تنقسم الخلايا الجذعية بانتظام لإصلاح واستبدال الأنسجة البالية أو التالفة. أما في الأعضاء الأخرى ، مثل البنكرياس والقلب ، فإن الخلايا الجذعية تنقسم فقط في ظروف خاصة.
تقدم الخلايا الجذعية الفريدة من نوعها إمكانات جديدة لعلاج أمراض مثل السكري وأمراض القلب.
من أين يمكن الحصول علي هذه الخلايا؟

حتى وقت قريب ، كان العلماء يعملون مع نوعين من الخلايا الجذعية من الحيوانات والبشر: الخلايا الجذعية الجنينية الجسدية والخلايا الجذعية الجنينية غير جسدية. كما اكتشف العلماء طرقًا لاستخلاص الخلايا الجذعية الجنينية من أجنة الفئران المبكرة في عام 1981 ومن ثم تم اكتشاف طريقة لاستخلاص الخلايا الجذعية من الأجنة البشرية و تنمية هذه الخلايا في المختبر.

في البداية، تم إنشاء الأجنة المستخدمة في هذه الدراسات لأغراض التكاثر من خلال إجراءات الإخصاب في المختبر. عندما لم تعد هناك حاجة لهذا الغرض ، تم التبرع بها للأبحاث العلمية في عام 2006 ، حيث اكتشف الباحثون شيئاً اخر وهو تحديد الشروط التي من شأنها أن تسمح لبعض (الخلايا البرمائية المتخصصة) أن تُعاد برمجتها وراثياً لتحمل حالة شبيهة بالخلية الجذعية. هذا النوع الجديد من الخلايا الجذعية يسمى الخلايا الجذعية متعددة القدرات المستحثة (IPSCs).

تمكن الدراسات المختبرية للخلايا الجذعية العلماء من التعرف على الخصائص الأساسية للخلية وما يجعلها مختلفة عن أنواع الخلايا المتخصصة. كما يستخدم العلماء بالفعل الخلايا الجذعية في المختبر لفحص أدوية جديدة وتطوير أنظمة نموذجية لدراسة النمو الطبيعي وتحديد أسباب العيوب الخلقية.



العودة إلى ”منتدى الصحة والنصائح الطبية المفيدة“