قصص واقعية في المقابلات الشرعية للزواج

أمينة
مشاركات: 577
اشترك في: الجمعة أغسطس 03, 2018 5:23 pm

قصص واقعية في المقابلات الشرعية للزواج

مشاركة بواسطة أمينة » السبت إبريل 21, 2018 2:32 pm

1 _ تقول فتاة حين دخل خطيبي إلى المنزل و طلبوا مني الدخول إليه للرؤية الشرعية.لم أستطع التحكم في نفسي وزاد خجلي لوجود أبي. فلما رأيته لم يعجبني وخفت أن أجرح مشاعره فخرجت مباشرة و ذهبت إلى علبة الكهرباء و أطفأتها فعم الظلام ففهم الأمر فخرج ولم يعد.
2 _ يقول شاب لما توجهت لبيت فتاة نخطبها دخلنا بيتها و استقبلنا أبوها وتوجهنا إلى الصالة.فدخلت الفتاة وجلست أمامي ووضعت رجلا على رجل وبدأت بالتحقيق معي فشعرت بضيق في التنفس وزاد الطين بلة سؤالها عن راتبي الشهري فوقفت و قلت لها هذا تحقيق مخابراتي وليس زواجا وغادرت
3 _ تقول فتاة أيضا كنت في خجل شديد وأنا أستعد للدخول ووضع القهوة للرؤية الشرعية.ووجود أبي وأخي زادني خجلا.لكنني بمجرد دخولي رأيت شابا وسيما فوضعت القهوة و بقيت أحدق إليه فحاول أبي تنبيهي و كذلك أخي الذي تنحنح عدة مرات.وخرجت ولكني تركت قلبي هناك والحمد لله هو زوجي اليوم.
4 _ وفتاة أخرى تروي قصتها فتقول أن أمي نصحتني بعدم لبس الكعب العالي أثناء الرؤية الشرعية.لكنني أصررت عليه لأني قصيرة فلما أدخلت القهوة أصابني توتر شديد فتعثرت و سقطت على الأرض وكانت القهقهات تتعالى داخل الصالة إلا أنا تمنيت لو أبتلعتني الأرض يومها. وزوجي مازال يضحك علي حتى اليوم.
5 _ وتقول فتاة في يوم الرؤية الشرعية دخلت إلى الصالة واحضرت القهوة و قبلت رأس أبي ثم بدون شعور و لتوتري الشديد قبلت رأس خطيبي.ويومها لم استطع النظر لوجه أبي لما ارتكبته من خطأ فادح و زوجي اليوم مازال يضحك و يخبرني أنني قبلت رأسه ليقبلني عروسا له.
6 _ يقول شاب توجهت إلى بيت صديقي لخطبة أخته و للرؤية الشرعية فلما دخلنا الصالة.دخلت الفتاة فلما رأيتها لم أجد إلا كلمة ماشاء الله ما شاء الله ما شاء الله.فخرجت وهي تكاد تموت من الخجل.بعدها أعادها أهلها لترى خطيبها جيدا فوجدتني لا أزال أردد ما شاء الله.و تمت الخطبة والزواج والحمد لله...
اللهم ارزقنا الحلال وباعد عنا الحرام كما باعدت بين الجنة والنار.
المرفقات
منتديات البرتقالة 429.jpg
منتديات البرتقالة 429.jpg (19.96 KiB) تمت المشاهدة 114 مرةً



  • المواضيع المُتشابهه
    ردود
    مشاهدات
    آخر مشاركة

العودة إلى ”منتدى حكايات واقعية من مجتمعنا“